الرئيسية » السينما »  أدلة براءة “ريا وسكينة”.. والمطالبة بمنحهما وساماً

 أدلة براءة “ريا وسكينة”.. والمطالبة بمنحهما وساماً

أثارت قضية ريا وسكينة الرأي العام المصري خلال عام 1920 بعدما انتشرت قصة السفاحتين في جميع أنحاء مصر. وقد حكم القضاء المصري، منذ 93 عاماً، على ريا وسكينة بتهمة قتل العديد من النساء في مدينة الإسكندرية، وانتشرت روايات عديدة تستند لمحاضر الشرطة حول “السفاحتين”

فيما ظهر أول الأعمال السينمائية التي رصدت قصتهما في عام 1953 من خلال فيلم “ريا وسكينة” الذي قام ببطولته الفنان أنور وجدي والذي جسد شخصية ضابط شرطة تنكر في شخصية أحد رجال البحر من أجل الكشف عن العصابة المسؤولة عن اختطاف السيدات، لينجح في مهمته بنهاية أحداث الفيلم بالقبض على ريا وسكينة.

وبعد 30 عاماً من فيلم أنور وجدي عاد كل من شريهان، ويونس شلبي، لتقديم فيلم حمل الاسم نفسه بطريقة ساخرة، ولكن مع اختلاف القصة التي تناولت القضية بطريقة كوميدية عندما قرر ممثل فاشل الاستعانة بخطيبته من أجل التنكر في شخصيات ريا وسكينة من أجل الحصول على المال، ولكنهما وقعا ضحية ريا وسكينة الحقيقيتين.

وقد بدأ تصوير أولى لقطات فيلم جديد في 2018 يعرض قصة مختلفة للسفاحتين الشهيرتين في التاريخ المصري “ريا وسكينة”، اللتين اشتهرتا بقتل النساء  للاستيلاء على مجوهراتهن. بعد عرض السينما المصرية فيلمين ومسرحية عن حياتهما تظهرهما بدور السفاحتين، جاء الفيلم الجديد تحت اسم “براءة ريا وسكينة”، حيث ستظهران فيه على أنهما “مناضلات ضد الاحتلال الإنكليزي” لا “سفاحات”، استناداً إلى وثائق حصل مؤلف وسيناريست الفيلم أحمد عاشور عليها من أرشيف التاريخ المصري القديم

وقال عاشور في مقابلة مع “هاف بوست عربي” إنه سيعرض أدلة على براءتهما وتلفيق التهمة لهما، بل “وسأطالب بمنحهما وساماً”

وشهدت بوابة رقم 4 بمدينة الإنتاج الإعلامي، مساء الجمعة 16 مارس/آذار 2018، حفل بدء تصوير الفيلم بحضور كل فريق العمل المنتج والمؤلف والمخرج مع نجوم العمل: أشرف مصيلحي، ومنة فضالي، ومحمود الجندي، وياسر علي ماهر، وحسن عبد الفتاح، ومحسن منصور، وسامية الطرابلسي، وعايدة غنيم، وأحمد منير، وشريف باهر، وأشرف طلبة.

وجاء بدء تصوير الفيلم بعد تأخير 4 سنوات، بسبب رفض الرقابة المصرية الإجازة والتصريح بتصوير الفيلم أكثر من مرة، بسبب “الفكرة غير المألوفة” التي يتحدث عنها الفيلم، والذي يحاول من خلالها تصحيح مفهوم اتهامهما بقتل النساء.

 

شارك على

تحقق أيضا

لأول مرة.. فرح الفاسي تدخل عالم المسرح في تجربة عربية مشتركة

شرعت الممثلة المغربية فرح الفاسي في الاشتغال والتدريب على أول عمل مسرحي لها، يحمل عنوان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *